دقيقة غالية

هذا النقاش في 'المنتدى الديني والشرعي' بدأه Faten، ‏20 يوليو 2008.

  1. Faten

    Faten مشرف

    الحمد الله و الصلاة على رسول الله


    ان الدقيقة من الزمن يمكن أن يفعل فيها خير كثير و ينال بها اجر كبير دقيقة واحدة يمكن أن
    تزيد في عمرك في عطائك في فهمك في حفظك في حسناتك دقيقة واحدة تكتب في صحيفة أعمالك

    ادا عرفت كيف تستثمرها وتحافظ عليها :

    احرص على النفع الأعم من الدقيقة ان تنساها تنسى الاهم بل الحقيقة


    وفيما يلي دكر لمشاريع استثمارية تستطيع انجازها في دقيقة واحدة بادن الله :

    1
    في دقيقة واحدة تستطيع ان تقرأ سورة الفاتحة (7) مرات سردا و سرا و حسب بعضهم
    حسنات قرأة الفاتحة فاِ دا هي أكثر من (1400) حسنة فإدا قرأت الفاتحة (7) مرات سردا و سرا تحصل لك بإدن الله أكثر من (9800) حسنة و كل هدا في دقيقة واحدة.


    2
    في دقيقة واحدة تستطيع ان تقرأ سورة الإخلاص (قل هو الله أحد)(20) مرة سردا و سرا
    وقراءتها تعدل ثلث القرآن فإدا قرأتها (20) مرة فإها تعدل القرآن (7) مرات و لو قرأتها كل
    يوم في دقيقة واحدة (20) مرة لقرأتها في الشهر(600) مرة و في السنة (7200) مرة
    و هي تعدل في الأجرة قراءة القرآن(2400) مرة.


    3
    في دقيقة واحدة تستطيع ان تقول:لا إله إ لا الله وحده لا شريك له له الملك و له الحمد و هو
    على كل شىء قدير((20) مرة و اجرها كعتق (8)رقاب في سبيل الله من ولد إسماعيل.


    4
    في دقيقة واحدة تستطيع ان تقول سبحان الله و بحمده(100) و من قال دلك في يوم غفرت دنوبه و إن كانت مثل زبد البحر.


    5
    في الدقيقة الواحدة تستطيع ان تصلى على النبي صلى الله عليه و سلم (50) مرة بصيغة
    صلى الله عليه و سلم فيصلي عليك الله مقابلها(500) مرة لأ ن الصلاة الواحدة بعشر أمثالها.


    6
    في دقيقة واحدة تستغفر الله عزوجل أكثر من (100) مرة بصيغة أستغفر الله و لا يخفى عليك فضل الإستغفار فهو سبب للمغفرة و دخول الجنة و هو سبب للمتاع الحسن وزيادة القوة
    ودفع البلايا و تسيير الأمور و نزول الأمطار و المدد بالأموال و البنين.


    7
    في دقيقة واحدة ينبعث قلبك إلى شكر الله و محبته و خوفه و رجائه و الشوق إليه فتقطع
    مراحل في العبودية وقد تكون حينئد مستلقيا على فراشك او سائرا في سيارتك.


    وأخيرا فبقدر إخلاصك يعظم أجرك و تكثر حسانتك.

    واعلم ان معظم هده الأعمال لا يكلفك شيئا فلا يلزمك طهارة أو تعب أو بدل جهد بل قد تقوم به و أنت تسير على قدمك او على السيارة أو أنت مستلق أو واقف أو جالس أو تنتظر أحد.

    كما أن هده الاعمال من أعظم أسباب السعادة و انشراح الصدر و زوال الهموم والغموم...

    و في الختام يقترح عليك اخي الحبيب أختي الحبيبة أن تنصحي الأخرين بقرأتها و العمل بها
    فتعينهم بدلك على اغتنام أوقاتهم ...

    ولا تحقرن من المعروف شيئا و الدال على الخير كفاعله و الله يحفظك و يرعاك
    وقل أعملوا...و فى هدا فليتنافس المتنافسون...
     
  2. akira

    akira عضو جديد

    شكرا:clap:
     
  3. Ahmed

    Ahmed واحد من الناس

    بارك الله فيك وجزاك الله خير الجزاء على التذكير والنصيحة أختى فاتن

    كم من الدقائق بل والساعات ، وحتى الأيام نضيعها فيما لا فائدة فيه

    نسأل الله السلامة والعفو والعافية في الدنيا والآخرة

    كل الودّ
     

شارك هذه الصفحة