يوم السبت الأسود (مذبحة غزة)

هذا النقاش في 'المنتدى العام' بدأه عبد الرحمن، ‏28 ديسمبر 2008.

  1. عبد الرحمن

    عبد الرحمن عضو جديد

    بقلم - أحمد ابراهيم الحاج

    سجل واشهد يا تاريخ الشعب الصابر والجبارْ

    يا تاريخ الشعب القابضِ بالجمرِ وبالأحجارْْ




    في السنة الثامنة بُعيْد الألفين،

    في الفاتح من ‏آذارْ‏‏

    بحساب الشمسِ ومولدِ نورٍ ونبيِّ مُختارْ ‏

    في يوم السبت الأسود وردتنا الأخبارْ

    في الثالث والعشرين من الشهرِ الثاني،

    في صفرٍ بحساب الأقمارْ

    وبمقياس الهجرة ولقاء الأنصارْ

    هجم النازيُّ الفاشيُّ بجيشٍ جرارْ

    وبأسلحةٍ تقذف بالحمم وبالنارْ

    تزرعُ في الأرض خراباً ودمارْ

    وتنشر قتلاً ودخاناً مُزِج بريح شواءٍ وحريقٍِ ،

    للحوم صغارٍ ونساءٍ وشبابٍ وشيوخٍ وكبارْ

    أطفالٌ شقّت أعينها للإبصارْ

    أطفال كانت تلعبُ حالمةً بفناء الدّارْ

    أطفالٌ لا ذنب لهم ، إلاّ أن ولدوا أحرارْ

    أطفالٌ ترفض للذّل خضوعاً ، تنبذ عيشاً بالأغوارْ

    أطفالٌ حملت أحجاراً لتدافع عن حوم الدارْ

    ونساءٌ كانت تزرع بيديها غرس الأشجارْ

    وتنشر في الأرض حبوباً وبذارْ

    وكبارٌ تلهث ألسنُها بالأدعية وبالأذكارْ

    وشيوخ تدعو للغيث وزخِّ الأمطارْ

    وشبابٌ كانت تحمل أحلاماً بسلام الشجعانِ الأحرارْ

    .................................................. ................

    في يوم السبت الأسود جاءتنا الأخبارْ

    ذبحوا ستيناً في مقصلةٍ تحت الأنظارْ

    وعلى سمع العالم والإخوة فوق وتحت الأبصارْ

    نصبوا مشنقةً ، محرقةً ، مذبحةً خلف الأسوارْ

    في غزة هاشم (جدُّ لنبيّ الصحوة والثورة) ، خير الأخيارْ

    والعالم يرقص ويغنّي تحت الشمس وفوق الأقمارْ

    والأخوة شغلوا بالأسواق ، وبالأبواق ، وبالإستثمارْ

    ومذابحُ تتْرى ، والحبلُ على الجرّارْ

    .................................................. ...............

    يا غزة ، دمك سقاءٌ للأرض ونبعٌ للأنهارْ

    يا غزة، دمك سينبت أشجاراً عاليةً فوق الأسوارْ

    أشجاراً غائرةً في الأرض ، وفي الأغوارْ

    يا غزة ، دمك يصبُّ ببطن الأرض وفي الآبارْ

    يا غزة ، دمك بذارٌ للحب ، وجنيٌ لحصاد الثوارْ

    يا غزة، دمك مياهٌ للأرض ، وسُقيا الأمطارْ

    لن يذهب هدراً ، وسينموأشجاراً تزهو بالأزهارْ

    أشجاراً توغل في أعماق الأرض،

    وتعلو ، تعلو ، تشمخ فوق الأسوارْ

    يا غزة ، منك الشعلةُ ، منك الأنوارُ بعتم الأسحارْ

    يا غزة ، دَيْنكِ يوزنُ بالأطنان وبالقنطارْ

    ياغزة ، يا ماء القلب ووردة عِزٍّ وفخارْ

    يا غزة ، يا تاج الفخر، ويا إكليلاً للغارْ

    …………………………………….......

    يا غزة ، يا جرحاً بالكفِّ ، وبتراً بالأوتارْ

    يا غزة ، يا ألماً بالصّدرِ ، ونزفاً للأمطارْ

    يا غزة ، يا شوكاً بالحلقِ ، ولطفاً بالأقدارْ

    يا غزةَ ، يا ظلاًّ للشمس ، وقمراً بالأسحارْ

    يا غزة ، يا غيماً بالصيفِ ، وحرّاً بالبردِ،

    ويا أزهاراً تذبلُ ، تذوي ، تسقطُ في آذارْ

    وتعود وتنمو ، تزهرُ ، تثمرُ ،

    تعلو ، تتصلّبُ كالصّخرِ ، كبطلٍ مغوارْ

    كجبلٍ لا يهتزُّ بريحٍ عاتيةٍ أو عصف ٍ،

    أو يذوي ويذوب بفعلِ مياهِ الأمطارْ

    أمطارٌ تجري كالسّيلِ ، فتهدمُ سقفاً وتهدُّ جدارْ

    .................................................. ............

    يا غزة ، قومي لحصادٍ ولدرْسِ ولذرْوٍ،

    قد نام السُّهارُ، وطاويط الليل السُّمارْ

    في أرض العُرْبِ وفي كل الأمصار وكل الأقطارْ

    يا غزة ، لكِ ربٌّ ، لك إبنٌ ، لكِ شوكٌ،

    لكِ ضرسٌ ، لكِ نابٌ لكِ ظفرٌ بتّارْ

    فلتسقط كل الأشعارْ ، ولتخسأ كل الأنظارْ

    ولتخرس أبواق الرّدحِ وكيْلِ التُّهمِ وخطبِ الأعذارْ

    قنوات العُهرِ وكشفِ السِّترِ عن الأسرارْ

    وتُنهي هزّاً للخصرِ ولوْكاً للسّب،ِ

    وضرباً للدّفِّ وللأوتارْ

    يا غزة ، لكِ ربٌّ منتقمٌ جبّارٌ قهّارْ
     
  2. ماجد العتيبي

    ماجد العتيبي عضو جديد

    لكم الله يأهل فلسطين
    مشكور اخي عبد الرحمن
     
  3. mohamedali

    mohamedali مشرف عام

    لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم
     
  4. عاشق الجودو

    عاشق الجودو عضو شرف

    لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم

     
  5. Ahmed

    Ahmed واحد من الناس

    اللهم اجعل كل يوم يوما أسودا على اليهود الصهاينة يا رب العالمين
    اللهم لا حول ولا قوة إلا بك ، وأنت حسبنا ونعم الوكيل
     
  6. عبد الرحمن

    عبد الرحمن عضو جديد

    مشكورين على المرور
     

شارك هذه الصفحة